منتجات قد تعجبك

هل تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية

2,661

تأتي الأشهر الأخيرة للحمل مصحوبة بخليط من المشاعر التي تغمر المرأة الحامل، فتصير الحامل سعيدة لاقتراب نهاية الحمل واستقبال مولودها، وقلقة من الولادة؛ فتفكر هل ستُرزق بولادة طبيعية، أم ستكون ولادتها ولادة قيصرية؟ وإن استدعت حالتها للتدخل الطبي والولادة القيصرية، فهل تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية؟

هل تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية

هنالك إجابتان لهذا السؤال، إجابة قصيرة مختصرة وهي (لا)، لا تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية. وإجابة طويلة مُفصلة؛تُوضح لما لا تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية.

أولاً: يبدأ جسد الحامل في تهيئة الثدي للرضاعة، وتصنيع لبن الثدي منذ أسابيع الحمل الأولى، وعندما يقترب موعد الولادة تبدأ القنوات اللبنية في إفراز لبن السرسوب.

ثانياً: ينخفض مستوى كلاً من هرموني الاستروجين والبروجيستيرون لدى الأم لحظة انفصال المشيمة (عن رحم الأم) بعد ولادة الجنين، أياً كان نوع الولادة؛ مما يسمح بارتفاع هرمون الرضاعة (البرولاكتين).

لذا يُمكن للأم إرضاع الرضيع حديث الولادة منذ اللحظة الأولى من بعد الولادة، سواء كانت الولادة طبيعية أو ولادة قيصرية.

العوامل التي تؤثر على الرضاعة الطبيعية

تُعد الرضاعة الطبيعية المصدر الرئيسي الوحيد والأفضل لتغذية الرضيع للستة أشهر الأولى من عمره، كما أطلق العلماء على لبن الثدي "الذهب الأبيض" لما يتميز به من فوائد لا حصر لها للرضيع حديث الولادة؛ ولذا حظت الرضاعة الطبيعية وما قد يؤثر عليها باهتمام العلماء، فأجروا كثيرا من الأبحاث حول الرضاعة الطبيعية، وكانت إحدى التساؤلات الكبرى (التي حظت بالكثير من الدراسات والأبحاث) ما هي العوامل التي تؤثر على الرضاعة الطبيعية، ولماذا النساء اللاتي خضعن للولادات القيصرية، يواجهن صعوبات بالرضاعة الطبيعية، أويتوقفن عن الرضاعة الطبيعية أكثر من نظيراتهن اللاتي حظين بولادة طبيعية؟

وقد أسفرت الأبحاث عن حقيقة الأمر، فبالرغم من أن الولادة القيصرية لا تؤثر على الرضاعة الطبيعية، إلا أنها تظل عملية جراحية كبيرة،تُمثل خطراً على حياة الأم، فتحتاج الأم لكثير من الراحة بعدها، ورعاية صحية لعدة أيام بعد العملية، أكثر مما قد تحتاجه الأم بعد الولادة الطبيعية.

كما اتضح أن الظروف المحيطة بالولادة تؤثر على نجاح الرضاعة الطبيعية، أو حدوث صعوبات بها أكثر مما يؤثر نوع الولادة على الرضاعة الطبيعية كما يظن البعض.

فلا يهم نوع الولادة بقدر ما يهم التخطيط وتهيئة المناخ الملائم للرضاعة الطبيعية، وتوفير الرعاية والدعم الملائمين للأم بفترة ما بعد الولادة، بما يتناسب مع نوع الولادة سواء كانت الولادة طبيعية أو ولادة قيصرية.

وقد وُجد أن العوامل التي تؤثر على الرضاعة الطبيعية كما يلي:

أولاً: يُعد التوتر والخوف مُعيقان للرضاعة الطبيعية، وقد يؤثران على إمكانية إرضاع الأم لرضيعها بالساعات الأولى بعد الولادة، أياً كان نوع الولادة طبيعية أو قيصرية.

ثانياً: اتضح أن إرضاع الرضيع حديث الولادة بالساعة الأولى بعد الولادة، تُساهم في نجاح الرضاعة الطبيعية واستمرارها لفترة طويلة. ولوحظ أن الولادة القيصرية وإفاقة الأم بعدها تستغرق وقتاً مما يؤخر بدء الرضاعة الطبيعية لما بعد الساعة الأولى.

ثالثاً: تُعد ملامسة الجلد للجلد، أي أن يلامس جلد الرضيع جلد والدته مباشرة بلا حائل، مُحفز طبيعي للرضاعة الطبيعية كما تُشعر الرضيع حديث الولادة بالدفء والأمان.

8 نصائح لرضاعة طبيعية أفضل بعد الولادة القيصرية

تُمثل الرضاعة الطبيعية بعد الولادة القيصرية تحدي كبير للأم، فهي تتعافى من عملية جراحية، فإذا كان قد قُررت لكِ الولادة القيصرية، أو لا توقنين بعد ماهية نوع الولادة التي ستخوضينها، فاعلمي أنك قد تحتاجين للمساعدة لتُرضعي طفلك بعد العملية مباشرة، وقد تحتاجين المساعدة على مدار الأيام التالية للعملية الجراحية، فالرضيع يحتاج للرضاعة لمرات كثيرة على فترات متقاربة طوال اليوم.

ولتضمني الوصول لأفضل نتائج ممكنة للرضاعة الطبيعية، واستمرارها لفترة طويلة كما تُخططين استعيني بالخطوات التالية:

1.اختاري مستشفى للولادة داعمة للرضاعة الطبيعية، لا تفصل بين الرضيع وأمه دون داعي طبي.

2. تأكدي من سياسات مستشفى الولادة، وأنها لا تُعطي رضعة صناعي للرضيع حديث الولادة بعد الولادة مباشرة كإجراء روتيني.

3.اطلبي من طبيبك وضع مولودك عليك مباشرة بعد الولادة(سواء كانت الولادة طبيعية أو ولادة قيصرية) لتحققي ملامسة الجلد للجلد لكِ وللرضيع، إذا كانت حالتك الصحية تسمح بذلك.

4.يُفضل أن يقوم الأب بحمل الرضيع ويباشر ملامسة الجل للجلد، أي أن يلامس جلد الرضيع لجلد الأب دون حائل، إذا كاننت حالتك الصحية لا تسمح بفعل ذلك للرضيع بنفسك ، فيطمئن الرضيع ويشعر بالدفء والأمان اللذان يبحث عنهما.

5. يُنصح أن يتواجد الرضيع معك بنفس الغرفة من بعد الولادة، ولا يُفصل بينكما بدون داعي طبي، فتواجد الرضيع معك بنفس الغرفة يساعدك على التعافي ويقلل من شعور الصدمة والحزن ، كما يُسهل وصولك له لتُرضعيه وقتما أراد.

6.يُؤكد استشاريو الرضاعة الطبيعية على أهمية اللجوء لتشفيط لبن الثدي في حالة فصل الرضيع عنك لدواعي طبية؛ لتضمني استمرار إدرار اللبن وتتمكني من إرضاع طفلك عند خروجه من الحضانة.

7. تذكري أن أهم أولوياتك بعد الولادة القيصرية هي الراحة التامة لتتعافي كلياً من العملية الجراحية، وكذلك إرضاع طفلك حسب الطلب، مما يزيد من إنتاج لبن الثدي تلبية لاحتياجات الرضيع، لذا استعيني بكل مساعدة ممكنة من الأهل والأصدقاء لتحقيق هذه الأولويات.

8. اختاري وضع مريح للرضاعة الطبيعية لا يضغط على جرح الولادة القيصرية، وعادة تُفضل النساء اللاتي خضعن للولادة القيصرية وضع الكرة، حيث تضعين وجه الرضيع مواجها للثدي بينما يمر باقي جسده من تحت إبطك بنفس الجهة كما موضح بالصورة، كي لا يضغط  جسد الرضيع على جرح الولادة القيصرية.

هل تؤثر الولادة القيصرية على الرضاعة الطبيعية - وضع الكرة

ولأُلخص لكِ القول، أُطمئنك أن نوع الولادة أياً كانت، سواء كانت ولادة طبيعية أو ولادة قيصرية، لا تؤثر على الرضاعة الطبيعية ، وأنك كلما بدأتِ الرضاعة مباشرة بعد الولادة مبكراً قدر الإمكان، كلما حققتِ أفضل النتائج المرجوة للرضاعة الطبيعية لأكبر قدر ممكن من الوقت.



المقالات المميزة *

التصنيفات

المنتجات المميزة *

;